المعالجة الكبيرة ام امين المغربية للروحانيات


    دعوة السعادة الابدية

    شاطر

    دعوة السعادة الابدية

    مُساهمة  الشيخة الكبيرة ام امين في الثلاثاء أغسطس 15, 2017 3:11 pm

    يارَبْ إذا أعطيتني مَالاً فلا تأخذ سَعادتي
    وإذا أعَطيتني قوّة فلا تأخذ عّقليْ
    وإذا أعَطيتني نجَاحاً فلا تأخذ تَواضعْي
    وإذا أعطيتني تواضعاً فلا تأخذ اعتزازي بِكرامتي
    يارَبْ عَلمّنْي أنْ أحبّ النَاسْ كَما أحبّ نَفسْي
    وَعَلّمني أنْ أحَاسِبْ نَفسْي كَما أحَاسِبْ النَاسْ
    وَعَلمنْي أنْ التسَامح هَو أكْبَر مَراتب القوّة
    وَأنّ حبّ الانتقام هَو أولْ مَظاهِر الضعْفَ.
    يارَبْ لا تدعني أصَاب بِالغرور إذا نَجَحْت وَلا باليأس إذا فْشلت
    بَل ذكّرني دائِـماً أن الفَشَل هَو التجَارب التي تسْـبِق النّجَاح.
    يارَبْ إذا جَرَّدتني مِن المال فاتركْ لي الأمل
    وَإذا جَرّدتني مِنَ النجَّاح فاترك لي قوّة العِنَاد حَتّى أتغلب عَلى الفَشل
    وَإذا جَرّدتني مَن نعْمة الصَّحة فاترك لي نعمة الإيمان
    يارَبْ إذا أسَأت إلى الناس فَاعْطِني شجَاعَة الاعتذار
    وإذا أسَاء لي النَّاس فاعْطِنْي شجَاعَة العَفْوَ
    وإذا نَسيْتك يَارَبّ أرجو أن لا تنسَـاني مَنْ عَفوِك وَvplj;
    فأنت العَظيْم القَـهّار القَادِرْ عَـلى كُـلّ شيء..
    لئن سألتني يا رب عن ذنبي يوم القيامة , لأسألنك عن رحمتك
    و لئن سألتني يا رب عن تقصيري , لأسألنك عن عفوك
    و لئن قذفتني في النار لأخبرن اهل النار
    ** أني أحبك **
    فاجْعَلْني عَبْداً إِمَّا طَائِعاً فَأَكْرَمْتَهُ..
    وَإِمَّا عَاصِياً فَرَحمِتَهُ
    وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
    الرجوع الى أعلى الصفحة

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 21, 2017 1:28 am